عذراً يا أم الدنيا .. لقد خنت كل الدنيا ..


مصر استعادت  كرامتها…..
أم الدنيا تعود إلى عرشها …
بلد المليون لقيط تغرق في النيل….
مصر .. مبارك .. تسترد ماء وجهها

.
هذه ليست عبارات احتفالية بفتح معبر رفح وتحرير القطاع وفك الحصار المصري عنه
لا .. وليس انتصار علمياً أو اقتصادياً أو فكرياً مصرياً ….
رغم أنها توحي بمعركة أو حرب إلا أنها ليست كذلك أيضاً
هذه خلاصة ما أبدعه الإعلام الخلاق في مصر
وحصيلة ما خطته الأيادي المباركة من مبارك
على صفحات الجرائد والمنتديات والفيس بوك وغيره من مواقغ التواصل….
بعد هزيمة المنتخب الجزائري أمام شقيقه المصري
مع تحفظ شديد على كلمة شقيق
لكن هذا ما اعتدنا قوله .. ربما علينا تغيير عاداتنا ..

.

.

وعندما سألت أحدهم .. هل هذه الروح الرياضية يا أخي المصري وكان اسمه هاني؟
أجاب ببرودة أعصاب ودم بارد
دي قمة الروح الرياضية
والنهار ده ردينا الصاع صاعين
وعاشت مصر فوق الجميع

.
طبعاً الخجل يتعتريني أن أقول عن نفسي أني عربي
وأن المصري عربي
وأن الجزائري عربي
وأننا جميعاً إخوة
.
بغض النظر عن نتيجة المباراة
أثبت الصهاينة من جديد -لكن هذه المرة بأيد مصرية-
أنه لا داع للمبالغ الطائلة التي تبذل في سبيل تحصين خطوطها الدفاعية والهجومية
ولا داع لشراء الأسلحة باهظة الثمن من جديد
جل الأمر أن يقيم وينظم الموساد الإسرائيلي مباراتين كل سنة بين فريقين عربيين


لتكونا كفيلتين بأغراقهما ببحر الأحقاد وسحب السفراء والتهديد الصريح من أعلى المستويات في كلا الجانبين
وخلال أعوام قليلة .. ستكون الرايات الزرقاء الإسرائيلية ترفرف فوق البلدان العربية التي رفعت الريات البيض
.
في حين أن صوت شخيرهما في أوقات الحروب والدماء يصل لتل أبيب

.
وصل الأمر من استهزاء العدو بنا
أن أحد مواقعه كتب مستخفاً بعقولنا
إن الحكم في مباراة مصر والجزائر هو عميل أسرائيلي
ومن سجل الأهداف هم جنود للموساد
وموقع آخر قارن بصوت مبارك الذي كان في وضعية صامت أو مقفل أيام حرب تموز التي دامت شهراً كاملاً على جنوب لبنان
وصوته قبل شهر بعد ساعات من مباراة فريق بلاده
وآخر وآخر وآخر .. ناهيك عن أن العدو قد نبأنا في بروتوكالاته الشهيرة
بخطورة استخدامه للعبة تأسر ألباب الجماهير
والجماهير في سبات يعمهون

.
عذراً يا أم الدنيا ..
لقد خنت الأمانة .. وأصبحت أماً غير شرعية
لقد أصبحت عاهرة وعذراً للكلمة
مهما كانت قاسية لن تكون أشد من قسوة ما ستشاهدونه من صور

.
ولو كنت أنا ابنك .. لقتلت نفسي
عذراً يا بلاد الفراعنة
رأس أبو الهول في وحل الذل الذي رسمتوه بإيديكم وهتافاتكم وعباراتكم
وصوركم أيضاً

.

.بقلم ماهر إحسان المونس

.

.
.

هل هذه صور توضع يا عرب بحق أشقائكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

Advertisements

20 responses to “عذراً يا أم الدنيا .. لقد خنت كل الدنيا ..

  1. أم الدنيا …… حقيقةً لو كان لي أماً كمصر لتبرآت منها , هذا ليس هجوماً صريحا ً على مصر فحسب وإنما على الجزائر وعلى العقل العربي المريض حقاً , اسمح لي أن اقول لو أني كنت اوروبيا او امريكيا لقضيت ليلتي ضاحكاً من آولئك المجانين الذين نسوا المآساة والارض وعشقوا الكرة, من السخافات والمفارقات التي تعتري عقولنا الضيقة , أننا لا يعلوا صوتنا ولا نتخذ المواقف الجدية إلا عندما يتعلق ذلك بالشقيق , ” مع التحفظ ألف مرة على كلمة شقيق وربما يجب علينا الآن ان نحول هذه الكلمة إلى الانشقاقين وليس الاشقاء ”
    ماهر سامحني بوودي الحديث أكثر من ذلك ولكن حبي لك يدفعني لأن اسكت على أن اجعلك ومدونتك في داهية لاتحمد عواقبها

    بكل تجرد وبعيدا عن اي اعتبارات أبدعت صديقي , فليدوم قلمك
    اجمل التحيات لجرعاتك فعلاً الزائدة

  2. تحية ماهر :
    لا يمكننا إطلاق الحكم العام على شعب يتجاوز عدده 75 مليون نسمة بسبب ترهات أثارها البعض
    وليس بودنا أن تشوه صورة الشعوب أيا ً كانت _ شقيقة أم لا _ بذريعة أن بعض الأفراد اللذين
    يمثلون السلطة فيها اتخذوا قرارت جعلتها تظهر بمظهر العملاء ..
    لذلك دعنا نميز بين من يمثل السلطة وبين من يمثل الأرض والشعب والإنسان ..

    لك الخير أخي ودمت بود

  3. أخي ماهر

    تمتعنا بقراءة مقالك …

    قد قلتها في مقالك الذل الذي أصاب مصر قد رسم بأياديهم

    بلد القومية العربية نسوا عروبتهم للاسف واكاد أجزم أن لو حصلت مباراة بين الجزائر وإسرائيل لشجعوا إسرائيل

    لا نقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل

  4. آه آه يا صديقي :
    والله أصبت في طرحك للموضوع وأحسنت في إختيار الوقت المناسب
    انا شاهدت على شاشة إحدى الفضائيات إستطلاع لأراء المصريين والجزائريين قبل هذه المباراة بيوم واحد
    المصريين ابدوا حقد شديد – بعضهم – على الجزائريين وصدقا أحدهم تكلم بطريقة تشعرك وكأنو الجزائر عدو بحجم إسرائيل لا بل أعظم وأكثر خطرا
    وأجمل ما سمعته من الجزائريين أحدهم قال إذا ربحوا صحتين وإذا ربحنا صحتين

    اما ما ذكرتو عن ما يسمى ببروتوكولات حكماء صهيون وأنا أسميه بروتوكولات سفهاء صهيون فهو صحيح ..لكن هل من يقرأ ؟؟؟ وغذا ما قرأ هل يفهم ؟؟

  5. مرحبا ماهر
    أول مرة أصادف فيها مدونتك ولن تكون الأخيرة
    سأكون بالقرب لأخذ جرعتي 🙂

    طبعا أنا فخورة بكوني من بلد المليون …وبكون بفهم زي الحمار متل ما قالوا المصريين
    على أني أكون أفهم زيهم
    وبعدين أي واحد يتجرأ على بلدي أنا أتبرأ منه حتى ولو كان بلده أبو الدنيا
    أنا كنت بعشق حاجة اسمها مصر وأي شي مصري
    بس في الأيام الماضية تبين لي أن حتى مفكري مصر و كتابها لا يختلفون عن سلطاتها
    وما بينته أنت في مقالك لم يكن سوى نقطة من بحر
    لا زلنا نتلقى خيبات الأمل وأشكال الغباء والخذلان نحن العرب لا أمل يرجى منا

  6. أهلا وسهلاً .. بكم إخواني ..
    هناك نقطة مهمة
    هي أنني لم أتعرض أبداً للشعب المصري الأبي .. الذي طالما سجل عتبر التاريخ مواقف يشهد لها التاريخ
    لكن جرعتي الزائدة كانت على إعلامه .. المرئي والمسموع والالكتروني الذي خيب الظنون
    والذي أشعرنا أنه جندي آخر من جنود الرئيس المصري..
    نسمات الشام: .. طاب مرورك يا صديقي
    حمزة: كما قلت حضرتك .. راعيت كثيراً ألا أمس الشعب المصري .. وكانت كل المقالة موجهة لإعلامه …
    قطرة .. شرفت .. سأزور مياهك قريباً
    همسات برس: ذاك المنى لو كان ذلك يحصل .. ولكن امة تقرأ .. لا تقرأ
    رشا: أنا أتشرف بزيارتك .. ومرورك شاهد عيان .. يستحق الوقوف

    شكرا لكم أصدقائي

  7. سمعنا خبرا من مصر يقول أن 5 ملايين مصري نزلوا إلى الشارع بعد الفوز بالكأس وبقيت المشاعل
    مضاءة طيلة الليل حتى أطفئتها الشمس في حين لم تضاء حتى شمعة في مصر كلها- و اعني بكلها الشعب والسلطة و المثقفين والإعلام- حدادا على أرواح الشهداء في فلسطين ولبنان أو دعما لغزة بل على العكس شتم المقاومون على كل منبر ومن كل مصري لذلك كل مصري يستحق الشتم
    لأنها مصر تحت الجميع

  8. مع احترامي لرأيك أخي سليم
    إلا أنني لا أحد ينكر بطولات الشعب المصري
    ووقوفه في وجه حكومته
    ولو أنه بعض العامة قد تصرفت تصرفات غير مجدية
    إلا أننا ما زلنا نكن للشعب الكثير من الود
    وكذاك للإخوان الجزائريين
    كل الشكر لمرورك يا شقيقي

  9. رائع مقالك وتحليلك

    تصور اني مواطنة جزائرية تعيش في مصر
    وشاهدت وعايشت الاحداث والتطاول
    فماذا تفعل ؟؟
    أصبحنا نخاف ان نقول اننا من الجزائر
    اصبحت الكذبة ملاذك
    انت منين
    انا من سوريا
    من الاردن
    لو كنت منالجزائر لن ابيعك….
    لكن شيئا فشيئا بدأت الغمامة الاعلامية تنقشع وبدأ الشعبي يصحو ويفهم ويسأل عما حدث
    صدقني هناك اصوات بدأت تعطي الحقائق التي حدثت

  10. عذار عذار عذرا ……… ليست لكي يا مصر من قلبي أقولها لكي انتي بلد المليون لقيط وبلاد العهر والكفر وبلاد النفاق والشقاق وامرك يا بيه وامرك يا باشاش طاطي بتلاقي …………………..
    انا رجل مغترب خاج سوريا شاهدت وجالست رجالا من مصر للأسف على قول رجال لكن نستطيع ان نقول اشباه الرجال … مصر دولة مجردة من الكرامة سياستها الذل والذل اصبح سياسه لدى الشعب والحكومة … أقسم بالله اني عندما ارى مصريا ينهز كيان بدني وصل فيكم النفاق الا شيء ليس له حدود …

    ويقال بالعادة كل بلد فيها الخير وفيها الشين الا مصر اجزم على انها تملك من العار والخزي في شعيها وقلوب شعبها ونصب شعبها وكذبهم ونفاقهم وخنزرتهم 99%

    تحيه طيبه لك على هذا الموضوع وابدي كل كرهي لكل من قال مصري انا

    • بعد التحية صديقي:
      مع احترامي الشديد لكل رأي ينزل في المدونة .. لكن دون أن يكون في خدش أو جرح لأي أحد
      ونشر ردك هو أكبر دليل على مقدار الحرية والهامش المسموح داخل مدونتي المتواضعة
      إلا أني أخالفك بشدة فيما كتبت ..
      كل فكرة الموضوع المطروح هي تهاجم الإعلام المصري .. الذي لم يتحمل مسؤوليته الأخلاقية ..
      لكن دون أن نقلل من احترام الشعب المصري المعروف عبر التاريخ بشهامته وكرمه
      وإن كانت قلة خرجت عن المألوف فهي حالة لا تعمم
      وأكبر مثال على ذلك هو صديق لي من مصر ..
      وهو مثال للأخلاق والمعاملة الحسنة
      وأخبرني أنه عندما سافر لمصر ..
      كان هناك الكثير من الشعب المعارض لسياسة حكومته
      وضد الذي حصل بمباراة مصر والجزائر

      أقدر مشاعرك صديقي..
      لكن كن على يقين أن النسبة التي ذكرتها هي 100% خاطئة ..
      ولا زالت مصر أرض الخيرات .. ومصر العروبة..
      وإن كانت قيادتها غير متوافقة معنا …
      فإن شعبها شعب أصيل متأصل..
      وإن كانت بعض الجماعات هنا وهناك ارتكبت بعض الأخطاء
      فهذا لا يغني أن ننسف شعباً عن بكرة أبيه
      لا أدري .. هذه وجهة نظري
      وأنتظر منك سماع وجهة نظر آمل أن تكون أكثر موضوعية ..
      وفيها كلام أقرب للحياد
      وتحية لك صديقي
      ولكل شريف ونزيه حريص على مصلحة العرب مهما كان
      مصرياً أم جزائرياً أم سوريا ً …..

  11. يا سيدي مجرد رأئي كما قلت أنتا
    انا رجل عربي سوري وبكل فخر ما أبقانا على حالنا هو عروبتنا وما زلنا متشبثين بها
    ولكن انا الا أنسف شعبا كاملا فقط 90% لانهم بعشرات الملايين ولو قيمتها كنسبة وتناسب لوجدت من بين 84 ميلون 10 ملايين يعرفون معنى انفسهم ومعنى حكومتهم يا رجل قيل ان العراق اهل الشقاق والنفاق وانا أقول ان مصر ايضا مدرسة الشقاق والنفاق عندما يكلمك المصري يسحرك بكلامه واحترامه وذلك لعله يلقى منك شيئا يفيدنفسه بجشع وطمع
    و أعلم علم اليقين لا تخلى ارض مصر من عروبتها ووجود ناس طيبين ولكن النسبة الكبيرة والتي تغلب الطيب كبيرة جدا وهم يعرفون ما اقول ويعرفون انفسهم جيدا
    يا سيدي اقرأ جيدا انا لست بحاقد وليس لي لا ناقة ولا جمل في مصر انما اعرفهم جيدا قلبا وقالبا ولو كانت السنتهم صنعت من مسك وعنبر وكلامهم زي العسل لكن ماذا عن قلوبهم ؟

    __________________
    أيّ رياضة هذه التي تجعل الدولةوشعبهاا بكامله يتخلى عن كل ما يربطها بالإنسانية والقومية , لتعلنها حربا عالمية على دول وشعوب اخرى ؟ تقول الصحف المصرية المدونة بايدي ياهودية متملوذة تحت لسانا فرعوني, ان الكرامة المصرية أولا , ثم , وبعد ذلك القومية العربية !ا… وأيّ كرامة لمصر دون القومية العربية ؟ ثم يدعو البيان الى قطع العلاقات بكافة انواعها مع الشعب الجزائري , ابتداء بالعلاقات الدبلوماسية التي تربط عادة بين الدول , وانتهاء بالعلاقات الثقافية والفنية … يا للعجب !!ا وهل اصبحت الجزائر ( بلد المليون ونصف المليون شهيد ) عدوا لمصر بدلا من اسرائيل وامريكا ؟ويزعم البيان الآسن إياه , ان ( العصابات الجزائرية ) وبنواطؤ من رجال الأمن السودانيين كادوا ان يقتلوا عشرة آلاف مصري في الخرطوم !ا … أيّ هراء هذا ؟ وأيّة نفسية مريضة أعطني تاريخ مصر منذ نزول القرأن الكريم
    يأتون ويكلمونا عن جمال عبدالناصر الذي اراد ان يفرض سلطته على سوريا ولبنان والعراق واليمن لكن بائت بالفشل ونحن لا على علم بذل الا من كتب ائلفت يقولون بها أنه رمز القومية العربية اجل نعم ارجع لتاريخيه او تركك مع حلقة لقناة الجزيرة مع الاعلامي المصري المخزر احمد المنصوري الذي استضاف من اقام حملة ضد جمال عبدالناصر هو عبدالكريم …
    تاريخهم لا يختلف عن الفراعته وحكامهم مجرد اناس مصغرين من فرعون ____________
    ويأتي مصري مجرد من الكرامة العربية وكرامته الرياضة ويشتم الجزائر بلاد المليون الشهيد ارض عمر المختار ارض الكرامات والاجداد ……… ماذا بعد هذا ما تعلموه من التملوذ في الياهودية دمت بود على هذه المدونة الرائعه
    واشكرك على حرية التعبير في مدونتك
    ____________________

  12. لو لم يحذف الرد…فارجو من كل من يدخل الي المدونة ان يقرأ كل التعليقات و ينظر ال مسارها العام و ما خلقته داخله من كره ليعلم مراد مثل هذه المدونة.

  13. أخي مسلم ..
    أنا طالب صحافة
    ونحن من نطالب دائما بحرية التعبير
    فلم أحذف لك التعليق
    طالما يعبر عن وجهة نظرك
    لكن بالمقابل
    يحق لأي شخص أيضاً أن يعبر عن وجهة نظره

    التعليقات تعبر عن صاحبها
    ولا تعبر عن المدونة
    وانت بالغت حينما قلت أن المدونة خلقت الكره
    وان المرد منها هو ذاك المراد

    كان عندي هدف معين من هذه التدوينة … كتبت نصها
    وانا اقصد تحديداً الإعلام الرسمي المصري
    ولم أهاجم شعب مصر الحبيب بأي كلمة

    وحاولت إيصاله
    واما التعليقات فهي حرية تعبير

    بالمناسبة
    كتبت حضرتك
    مسلم وبس ..
    ألا تظن أن هناك في هذا الفضاء الرحب
    أنا آخرون من غير المسلمين
    يعيشون معنا
    ونعيش معهم
    وقد قبلهم النبي ص
    وعاش معهم وتعامل معهم

    انا مكانك أكتب إنسان وبس

    اقتداء بالخليفة الراشدي الرابع
    وصهر رسول الله سيد علي
    عندما قال:
    الناس صنفان
    إما اخ لك في الدين
    أو نظير لك في الخلق

    والسلام عليكم

  14. اما ان المدونة لم تهدف الي نشر الكراهية فارجو ممن يزور المدونة ان يقرأ التعليقات كلها ..و باحصاء بسيط يمكنه معرفة هل سببت كرها ام محبة.
    و اما قولي اني مسلم فاردت ان أذكر الناس بأخلاق رسول الله (ص) من مسامحة و عدم حكم الا بتبين و فطنته الى عدم الاجترار خلف قيل و قال في قطع عري الاخاء بين المسلمين و الافساد في الارض بين الناس عامة.
    وأما قولك ان كل انسان حر في رأيه..فأن رسول الله قد أمرنا ان نصلح بين الناس بالكلمة الحسنة لا بأخذ حرية الرأي كحجة..و أظن ان كثيرا من السفاهات و التعديات قد ارتكبت بدعوي حرية الرأي(و بالخصوص مؤخرا)

    تقبلوا أحترامي.

  15. أخي الكريم
    إذا نحن التقينا في عدة نقاط
    والآن سأحاول إيجاد نقاط التقاء أخرى في تلك التي
    يبدو أننا مختلفين عليها
    ولكن الواقع أؤكد لك أننا متفقون عليه

    بداية أود أن أوضح لك فرق بسيط بين المدونة والتدوينة
    المدونة أخي الكريم هي هذا البيت الواسع الذي يحوي عدة مواضيع بعدة مجالات
    أما التدوينة فهي القطعة النصية الواحدة التي تراها في هذه المدونة

    فأرى من الظلم أن تنسب الكراهية لكل المدونة وكل التعليقات الموجودة فيها

    وبالنسبة للحرية ..
    فهذا أمر خارج عن إرادتي
    فكما أسمح لك بالنشر
    .. أسمح للجميع بذلك
    وأترك حق الرد مفتوحاً للجميع ايضاً كما فعلت حضرتك

    أتقبل كل احترامك
    وافهم مشاعرك
    وانا عربي مسلم
    وافتخر بهذا
    واحب الشعب المصري
    ولي أصدقاء مصريين كثر

    لكن بالنهاية
    كل له وجهة نظره من حقه أن يعبر عنها
    وأنا رأيت خطأ ما في الإعلام الرسمي المصري في وقت الأزمة
    المذكورة
    وأحببت أن أطرح رأيي بها

    سررت جداً بمناقشتك
    وأمل آن تكون ضيفاً دائما في جرعة زائدة
    ومهما كان رأيك
    ستجده منشوراً ومسموعاً

    لأن عماد الصحافة هي الحرية

    واهلا وسهلا بك
    شرفت دارك

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s