أتحبني .. قالت أجلْ ..

شممتك ِ .. حتى الثملْ ..

قبــّلتك ِ .. قـلّـبتك ِ ..

وعلى شفاهي .. فرشتك ..

ماء العيون جعلتك ..

ظمأ ً وأشرب .. لا أمل ْ ..

سوّيتك ِ نوراً بعيني .. وبسرمدي حتى الأزل ْ ..

وجعلتك ِ ناراً بقلبي .. حين قـلتِ لي أجلْ ..

وجعلتك ِ  عطراً بثغري .. لا يدانيه الأجل ْ ..

عاينتك ِ .. وجعلت عيني بعينك .. وحين فتحت ِ جفونك .. دمعي تدلى من الوجل ْ …

ولمستك ِ .. بأصابعي . مررت ضفائر شعرك ِ ..

وسحبت روحك ِ في يدي ..

في قلبي جعلتها مرقدي .. وطربت منك على عجل ْ ..

وضممتك .. لا أدري ماذا يجري على أرضي  ! ! فهلا شرحت  ِ لي:

ما معنى أن أشرقت يا شمس بعيني حبيبتي  ..

عطراً يسيل بصفحتي ..

حورية ً في جنتي ..

ما معنى يا بحري .. بأني ما غرقت بآلاف أمواجك ..

وغرقت في شبر المقل ْ .. ! ! !

جرعة زائدة : مما راق لي … ومن نسج خيالي .. والله يعلم أني ما عنيت جسماً عاينته أبداً … 😉

مــــــــ ـــــ ـــا هـــ ــ ـــــ ر

نشرت على السيريانيوز

http://www.syria-news.com/readnews.php?sy_seq=121941

Advertisements

24 responses to “أتحبني .. قالت أجلْ ..

  1. إبداع إبداع إبداع

    من أول كلمة وحتى النهاية تنساب الكلمات كلمة كلمة وتسكن في القلب تأبى أن تنزح عنه

    بوركت ووفق الله لكل جديد

  2. ماهر

    أنت شاعر بحق …. تأسرنا كلماتك لصدقها و انسيابهاو تتركنا لحظات في عوالم نحلم بوجودها
    لك تحية و لقلمك انحناء الحروف

    رزان

  3. حسام الحاج أحمد : قرأت ردك في مدونة صديقتي لميس , سما جوري
    وأعجبني كثيراً
    وها هو إعجابي يتجدد بزيارتك المفاجئة والجميلة
    دمت.

    سيدة الرزقة :
    منذ زمن وأنا لم أتعطر بزيارة مدونتك الهادئة
    وها هو دخولك ذكرني بما نسيت
    شكرا لمرورك
    ود

    موفق : شكراً صديقي .. هذه الكلمات لا يشعر بها إلا من عاشها
    ويبدو أنك تعيش شبيهها 😉

    السيدة رزان :
    لا تعلمين كم لكلماتك أثر في نفسي ووقع في روحي
    شرف شرف شرف .. مرورك بحق

    لولة : بصراحة لم ألقاها .. لم أحدثها .. لم أقل لها شيئاً
    ولم تقل أجل ..
    ومع ذلك .. دمت بود يا صديقتي …

  4. ماذا افعل اذا كان كل شيء يعيدك الي…؟؟
    وكل شيء يبقيني فيك…؟؟
    هذا ليس ذنبي….
    انه ذنب ضعفك امام انثى طاغية مثلي….
    ليس ذنبي بانني انثى تمتلك كل مضادات الانثى الصارخة
    وانني لااشبه احداً من نساء القافلة…لأنني سيدة نسائها
    بعشقي وكرهي..بقوتي وضعفي..بفرحي وحزني..بعنفواني وهدوئي
    بصمتي و كلامي..بتجددي وجمودي..بعصبيتي وبرودي
    ببداياتي ونهاياتي..بذاكرتي ونسياني..بسلامي وجنوني
    اعدك بانك كلما هممت بمغادرتي ستتعثر بانوثتي
    اقسم لك بشموخي وجبروتي..بأنوثتي و جمالي ..بكبريائي
    بانك ستظل تذكرني مع الحزن الغامض الساكن فيك …ستذكرني مع نهايات الجنون..مع بدايات الشتاء…مع المطر…و في ضحكات النساء
    ستذكرني بكل مافيك من ألم لافتقادي…وستعلم كم كنت سعيداً بقربي
    وستوقن كم امسيت تعيساً بعدي
    اما انا….فسأمنع أي شيىء أن يعيدني اليك
    سأترك لكبريائي ان يقذف ببقاياك خارج قلبي
    وسأتأكد من أني قد أوصدت الباب خلفك جيداً
    ليس لشيئ سوى أن من خسرني راغباً….سيعيشني حلماً لا أكثر
    ستكتشف بعد كل حكايه
    ان كل إمرأة…هي إمرأة
    واني وحدي ..سيدة نساء القافلة:
    يارا

  5. كلمات جميلة سيدة يارا , واللقب الذي أطلقتيه على نفسك جميل بقدر الجبروت الذي فيه ,
    سمعت أن لديك مدونة , فهلا زودتينا بها لنستقي من عذب كلامك ؟

  6. مامعنى يابحري بأني ماغرقت بآلاف أمواجك وغرقت في شبر المقل

    يمكن هي المرة العاشرة الي برجع بقرأ وبعيد وبكرر

    رائعة ككل لكن أجمل مافيها هذا المقطع بجد رائع رائع رائع

    إلى الأمام يانجم المستقبل الواعد
    سلمت أناملك الساحرة
    ودامت جرعاتك الآسرة

  7. السلام عليكم …
    قالت لو كان الحب يكفي لقضيت عمري في العشق …
    كلمات ولا أروع دمت بهذا التألق أخي الغالي …
    واعذرني لاطالة اللقاء
    فالشوق أحب أن يطول مع الأحباب وان كان عذاب …
    لكن الوعد في أقرب حال فشوقي أكثر طال ….
    دمت بكل خير وسلامي للجميع

  8. ما بستغرب ماهر يكتب بهالروعة هي

    وأنا متأكدة أنو يلي لسا ما نشرته أحلى بكتير

    ياريت لو تنشر كل يلي بتكتبه لأن حرام أشعارك ما تنولد وتبقى دفينة صفحات دفاترك الخاصة

    • ” أنت متأكدة ” .. إذاً كما توقعت أنت من عالم الأنثى .. 😉
      أنت واحد من أمرين , إما أنك جنية ترى ما وراء الحجاب , أو صديقة قريبة مني جداً ..
      ما أدراك أنني أحتفظ بالكثير من الأشعار التي لم أنشرها بعد ! ! !

  9. لأ أنا مالي صديقة لا مقربة ولا بعيدة
    ممكن كون جنية ليش لأ

    ومتل ما قلت من عالم الأنثى

    وأنا مصرة بإن دفاترك الخاصة مليانة كلام وكلام متل الشهد

    وممكن جدا كون عرفت محتواها بمجرد الحدس لا أكتر ولا أقل

    • ممممم لا أدري لماذا أرد عليك , ولماذا الآن سأنفذ طلبك .. لك ما أردت .. سأخرج بعض أشعاري القديمة .. أو النثر إن أردت .. حقاً لا أدري لماذا أجاريك .. ربما سأكافئ حدسك القوي ,
      بكل الأحوال اهلا وسهلا بك أيتها الأنثى ..
      لدي ثمانية دفاتر مليئة بالأسرار والأشعار ..

  10. شكرا
    بس بدي تحديدا من الدفتر العتيق

    معك حق ماتقبل تبيضه على دفتر جديد
    لأن محتواه من الروائع

    • حسناً لك ما أردت , سأختار لك أعتق الشعر .. لأنه أحياناً مثل الخمرة , كلما تعتق صار أشهى .. لكن امهليني يومين أو أكثر ريثما أنتهي من امتحاناتي ..

  11. اسمحلي مالح انتظر
    ‏ القصيدة جاهزة

    ومابدها غير دق عالكيبورد
    أو نسخ ولصق من مستنداتك عاللابتوب

  12. كنت طفلة عندما بدأت أتابع لك بعضاً مما نثرت يداك
    والآن عنما أكبر .. يفاجأني مجموعة من كتاباتك .. وقد رتبت في مكان واحد
    أصبح البحث عنها أسهل !
    لك تحياتـــي .. صاحب أجمل ما قرأت في حياتي

    • أن تنمو حروفي مع جسمك هذا أمر لم أعهده من قارئ أبداً ..
      ولكن الفضول دائما يقتلني لمعرفة أولئك الذين يختبئون بلطف وراء حروفهم ..
      بكل الأحوال .. مرورك من هنا لطيف كان له أثر .. عودي مرة أخرى ..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s