سرّ الاقتراب..

كانت دائما تستغرب نظراته الشرهة إلى عينيها.. تظننه يريد التهامها يوماً ما.. مع ذلك كانت تخجل أن تسألنه عن سر هذه النظرت..

يوماً بعد يوم.. كانت يقترب منها أكثر فأكثر… ومع كل لقاء يدنو بعينيه منها أكثر..

ما كانت لتعارض كل تصرفاته في ظن منها أن الحب منبع كل تصرفاته الغريبة.. قبل يومين فقط.. دنا منها حد الالتصادق..

دنا ثم دنا ثم دنا ثم ابتعد.. ظنت أنه سيفعلها -أخيراً- ويقبلها……. وبنت كل آمالها على لقائه غداً..

جاء في الموعد.. لكنه لم يدن هذه المرة.. جلس في مكانه المعتاد بعيدا.. وسكت للحظة.. قتربت هي لكنه بقي في مكانه لا يتحرك

اقتربت أكثر وهزته لكنه صامت مثل الحجر لا يتحرك منه إلا ما حركت أنفاسه..

سألته عن سر اقترابه..

أجابها أخيراً.. أن عينيه كانتا مريضتان.. وكان يوماً بعد يوم يفقد شيئاً من بصره.. ما كان يضطره الاقتراب أكثر.. ليرى تفاصيلها ويحفظها في أكبر قدر ممكن من الذاكرة..

ولكن بعد اليوم لا داعي للاقتراب… فقد أصبح أعمى !

سر الاقتراب..

.

.

جرعة زائدة.. الحب أعمى !

.

.

.

مواضيع ذات صلة:

لقاء في هارفرد …لم يتم

شهيدة الجوري ..

جرعة زائدة على الفيسبوك ..

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s