خمسُ نجوم..


على مائدة السحور المتواضعة اليوم، أدركتُ تماماً أننا أصبحنا عائلة فقيرة دون أن ندري..
ماء وتمر وخضار…. والبالُ يدور حول الكثير من الأهل لا يمكلون ما نملك..
أمي، تُمنّي النفس دائماً، أن سقفاً وجدراناً يحفظون ماءَ وجهنا..
وماءُ وجوه عشرات العائلات ما زال مسفوحاً على الطرقات وفي الحدائق..

على المائدة الصغيرة اليوم، تجمّعت عائلتي “الخمس نجوم”..
أبي، وأمّي، وأخي الصغير، وأختي.. وأنا..
لم يتكلّم أحد، ولا نسمع إلا طرقات الملاعق، ورشقات الرصاص بين الحين والحين..
أزعجني السكون، فكسرته وأشعلتُ التلفاز..
تلفزيون الجديد يعرض مسلسل “عيلة خمس نجوم”

لعلّ هذا المسلسل، له في ذاكرة السوريين ما له “أيام شامية” و”الجوارح” و”مرايا” وغيرها من دراما الناس التي أصبحت مع الزمن ثقافا وطقساً..

الجميع اندهش، وتابع بشغف مع حسرة تجعل عملية البلع أكثر صعوبة..
أطلتُ النظر بشخصيات هذه العائلة صاحبة النجوم الخمسة لو كانت في يومنا هذا..
لعلّ عرس “فرحان” (فارس الحلو) سوف يتأجل عشرات المرات، بسبب القصف والكهرباء والغلاء، وملاحقته الدائمة على الحواجز بسبب أصوله الحمصية..
وسوف تستبدل “سمر” (أمل عرفة) ضحكتها الشهيرة، بأخرى أكثر هدوءً، بعد استشهاد أخيها بقذيفة هاون طائشة، ضلّت طريقها، واستقرّت بين المدنيين..
لعلّ “أم أحمد” (سامية الجزائري) لن تعود وتأجّر منزلها للسياح، بل ستستقبل من نزح من أهالها وأقاربها..

لم تعد في دمشق اليوم عوائل خمس نجوم..
هي بأحسن الحال بين مؤيد ومعارض.. نجمتين أو ثلاث نجوم…

(المسلسل يعرض يومياً على السحور الساعة 3 ليلاً على قناة الجديد)

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s