دوّامة الفقد…

قبل أكثر من عشرة أعوام، أول يوم سبت من آذار، جرت العادة أن يكون عيدا للمعلّم.. حينها لم يكن يوم العطلة إلا الجمعة..1
لا أستذكر من عيد المعلّم، إلا أنه علامة فارقة للتمييز العنصري، والتذكير بالفروقات الطبقية بين الطلاب..
في يوم عيد المعلم، كان الطالب الفقير غائبا، والطالب المتوسط يحضرٌ هدية لمعلّمه المفضّل، بينما الطالب الذي ينحدر من عائلة غنيّة، فكان يحضرُ هدية لكلّ أستاذ من أساتذته.


كنتُ أشعرُ بالغصّة في العام الذي لا أتمكّن فيه من إحضار هدية لواحد من أساتذتي..
مهما كانت هذه الهدية بسيطة.. المهم أن كيساً ملوّنا يحوي شيئا ما، أقدّمه قربانا لعيد المعلم.. لعلّه يحفظ لي ماء وجهي أمام أصدقائي…

بعد أعوام عشرة.. تجددت الذكرى، وجاء أخي الصغيري طلبُ منّي مبلغ 3000 آلاف ليرة سورية..
سألته عن السبب، فقال لي أريد إحضار هدية لأستاذ الرياضيات

– بس انت ما بتحب الرياضيات ولا بتحب الاستاذ.. ليس بدك تجيب هدية؟
– اي كل رفقاتي جابوا هدايا للأساتذة.. وانا كمان بدي جيب..

فهمتُ تماما ما عنى أخي الأًصغر، ولم يطل النقاش كثيرا لأقتنع بإعطائه كامل المبلغ.. وصلني ذاك الإحساس بالنقص لو لم أعطه مالا وأحضر هدية.. وعلمتُ تماما كمية الخجل التي تعتري باقي الطلاب الذين يكتفوا بالمشاهدة ومراقبة أقرانهم الأفضل حالا، وهم على بلاط المعلمين يقدّمون الهبات..

قبل عشرة أعوام، واليوم أكثر بمئة مرة.. حبّذا لو أن هناك طريقة ما لتكريم المعلم، غير تقديم الهدية له أمام جميع الطلاب..
اليوم، ونحن ندخل العام الخامس من الكارثة الإنسانية التي تمرّ على سوريا.. يعيش أكثر من نصف السكان خارج منازلهم، وأكثر من ثلثي من تبقى داخل البلاد هم تحت خط الفقر.. وليس لدي أرقاما دقيقة عن وضع الأطفال، لكنّي على يقين أنهم جميعا بحاجة لإعادة تأهيل نفسي..

تأتي مناسبة، كعيد المعلّم، أو كغيرها، لتذكر كل طفل بوضعه المادي والنفسي.. وتعيد عليه جرحاته..
ربما أستطيع تأمين المبلغ لأخي.. كي لا أجعله يتذوق مرارة الحرمان..
لكن ملايين الأطفال يتجرعون الفقد مرة تلو مرة..

كل عيد يمرّ على البلاد، هو ليس إلا مناسبة جديدة لتذكرينا بأننا مفقودون.. وأننا جميعا تائهون في دوامة الفقد..

ماهر المونس..

2 3 4 5

Advertisements

One response to “دوّامة الفقد…

  1. لو كنا في بلد آخر كان الواجب حظر الهدايا لأنها تعتبر رشوة. الاصل في عيد المعلم هو اهتمام الدولة (الشرعية لا المافيا) بحقوقهم والاحتفاء بهم بتكريمهم جميعا وطلابهم.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s